وزير الصحة: توقيف إستعمال السكانير في الكشف الأولي عن كورونا


عقد وزير الصحة وإصلاح المستشفيات عبد الرحمن بن بوزيد ندوة صحفية تطرق من خلالها إلى التوقف عن إستعمال الصورة الطبية “سكانير” للمصابين بفيروس كورونا المستجد، موضحا استمرار العمل به بعد خضوعهم للتحاليل العادية “بي سي ار” . وصرح الوزير بأن لجوء مصالحه إلى إستعمال هذه التقنية كان بسبب قلة المخابر على المستوى الوطني في بداية الجائحة. وفي ذات السياق ، أكد بن بوزيد على أن السكانير لم يكن مستعملا دوليا لتشخيص الفيروس ، بإعتباره لا يعطي نتائج حقيقية حول الإصابة، ما يؤدي إلى إدخال العديد من المشتبه بهم إلى المستشفى. وأوضح المسؤول الأول عن القطاع أن التحليل بتقنية “بي سي ار” هو الوحيد الذي يحدد الإصابة بكل دقة، مشيرا إلى إعتماده من طرف اللجنة الوطنية لرصد و متابعة فيروس كورونا في الإعلان عن الحصيلة اليومية، و التخلي عن نتائج إستعمال السكانير بسبب عدم صحته في إثبات الإصابة من عدمها. وعلى هامش الندوة الصحفية ، أرجع الوزير الإرتفاع في لحالات خلال الأيام الأخيرة إلى عدم إحترام التدابير الوقائية من طرف بعض المواطنين حسب التحقيق الوبائي الذي أعدته الخلية العملياتية. وفي ختام الندوة الصحفية، كشف بن بوزيد بأنه سيتم توزيع ما يقارب مليوني كمامة من طرف الصيدلية المركزية، ووزارة التكوين المهني بمناسبة الإحتفال بالذكرى 58 لعيدي الإستقلال و الشباب المصادف لـ 05 جويلية. محمد . ك


dzair tube
Publié la première fois le 02/07/2020 00:32
Rapport généré le 05/08/2020
Presse algérie

Plus d'articles