فتنة كبيرة في البرلمان بسبب التقرير التمهيدي لقانون المالية التكميلي


أثار غياب التقرير التمهيدي لقانون المالية التكميلي لسنة 2020 فتنة داخل لجنة المالية بالمجلس الشعبي الوطني، التي اتهم أعضاءها رئيس المجلس الشعبي الوطني بتقديم مشروع قانون المالية التكميلي للنواب للمناقشة في جلسة اليوم دون التقرير التمهيدي، في تجاوز وصف بالخطير من قبلهم. وقال عضو لجنة المالية والميزانية بالمجلس الشعبي الوطني هواري تيغرسي في تصريح لـه إن “لجنة المالية والميزانية بالمجلس الشعبي الوطني لم تقدم تقريرها التمهيدي لمشروع قانون المالية التكميلي كما هو معمول به في مناقشة المشاريع التي تنزل على الغرفة السفلى للبرلمان أين يتم توزيعه على النواب من اجل إثراءه بالمناقشة. وأكد تيغرسي أن لجنة المالية والميزانية لم تنهي عملها ولم تستمع للوزراء المعنيين بقانون المالية بحيث تم إسقاط مقترحاتها وتعديلاتها، ولم يتم طبع التقرير التمهيدي حيث تم الاكتفاء بطبع النسخة الأصلية من اجل توزيعها على النواب مصرحا: “رئيس المجلس قرر شخصيا برمجة الجلسة يوم الثلاثاء دون استشارة اللجنة المالية وطبع قانون المالية كما جاء دون التغييرات والتعديلات التي أقرتها اللجنة دون التي وصلت في حدود 10 تعديلات”. وأضاف النائب البرلماني أنه كان يفترض أن تكون الجلسة في 8 جوان المقبل بينما تم تغييرها إلى 31 ماي،وعليه فنحن أعضاء لجنة المالية نطالب بالتوقيت العادي المطبق في المناقشة مع إعادة صلاحية لجنة المالية. من جانبه، قال عضو لجنة المالية والميزانية بالمجلس الشعبي الوطني عمار موسي، إن أعضاء اللجنة يتبرؤون من التقرير الذي سيسلم للنواب من اجل المناقشة، مؤكدا أن أعضاء لجنة المالية تم تجاوزهم بطريقة خطيرة خلال مناقشة مشروع قانون المالية التكميلي لسنة 2020


elitihad
Publié la première fois le 26/05/2020 11:43
تم إنشاء التقرير في 07/07/2020
Presse algérie

مقالات أخرى